وقالت المصادر إن نحو ٥٥ نائبا سحبوا تواقيعهم من المذكرة التي كانت تحمل تواقيع ١٠٥ نواب، دون توضيح الأسباب، متوقعة أن يقدم ١٠ نواب آخرين على سحب تواقيعهم أيضا.
وكان أكثر من ٥٠ نائبا موقعا موقعا أكدوا على مطالب المذكرة النيابية ودعو إلى جلسة مناقشة عامة لمناقشة ما جاء فيها، ملوحين بإجراءات تصعيدية حال عدم الاستجابة لمطالبهم.
وبعد اجتماع طارئ الأسبوع الماضي، رفض النواب تفاهمات نيابية حكومية أعلنها رئيس المجلس عاطف الطراونة وتقضي بالتراجع عن رفع أسعار الكهرباء عن شريحة محدودي الدخل لأقل من ١٦٠ كيلو واط، وتمديد الإعفاء من رسوم تسجيل الشقق دون ١٥٠ مترا، بالاضافة إلى تفويض اللجنة المالية في مجلس النواب بوضع الية ومعايير لتوزيع الدعم لمستحقيه والبالغ ١٧١ مليون دينار المرصودة ضمن شبكة الامان الاجتماعي في مشروع قانون الموازنة، ومنح منتفعي صندوق المعونة الوطنية دعما بواقع دينارين شهريا بدلا من دعم مادة الكاز طيلة فصل الشتاء.