لهذا السبب … " اعضاء ايدون " ببلدية اربد يلحون بالاستقالة

صحيفة الملاذ الاخبارية

الملاذ نيوز : لوح رئيس واعضاء اللجنة المحلية لمنطقة ايدون التابعة لبلدية اربد الكبرى بالاستقالة من اللجنة احتجاجا على ما اسموه تهميش المنطقة ضمن مخصصات انفاقها على المشاريع الخدمية في وقت اكد فيه رئيس البلدية المهندس حسين بني هاني ان المنطقة نالت حظا وافرا من الخدمات خلال الاشهر الماضية .
واتهم الاعضاء رئيس البلدية ومجلسها بالتقصير حيال منطقتهم موضحين انهم كخطوة اولى توقفوا عن تسيير اي معاملة خاصة بشركات الاسكان ريثما يزورهم رئيس البلدية ويبحث معهم مطالبهم .
واوضحوا ان منطقة ايدون تشهد حركة عمرانية تجارية واسكانية لافتة جنوب مدينة اربد وتشكل مصدر دخل اساسي للبلدية الا انهم لم يلمسوا اي اهتمام بالمنطقة يعادل ولو جزء يسير مما يتم جبايته منها .
ولفتوا الى ان قرارهم لم يشمل تعاملات المواطنين الاعتيادية وانما الشركات فقط وهو ما اكده عدد من اصحاب الشركات الذين راجعوا المنطقة بغية الحصول على تراخيص بناء او اذونات اشغال او غيرها من معاملات .
بدوره اوضح رئيس البلدية المهندس بني هاني ان البلدية في الوقت الراهن في نهاية سنتها المالية وبالتالي اي ادراجات خدمية لابد وان تبحث بموازنة العام القادم .
وقال ان السنة المالية للبلدية بحكم المنتهية ولا يمكن تنفيذ اي مشاريع راهنا لعدم وجود مخصصات وان التركيز حاليا يقوم على تحصيل الذمم المترتبة على المواطنين والمؤسسات للشروع باعداد موازنة البلدية .
واضح ان المجلس البلدي الحالي قدم خدمات لمنطقة ايدون منذ انتخابه في آب الماضي تجاوزت المليون دينار ضمن الامكانات المتاحة واستنادا للعطاءات المطروحة سواء على صعيد تعبيد الشوارع او غيرها من خدمات .
ولفت بني هاني الى ان التلويح بالاستقالات كورقة ضغط ليست مجدية وان القانون عالج هذه المسألة باستدعاء البدلاء ممن خاضوا الانتخابات داعيا اللجنة الى الاستمرار بمهامها وعدم تعطيل مصالح العباد وطرح مثل هذه القضايا خلال ممثلها في المجلس البلدي .
على المشاريع الخدمية المختلفة واوقفوا كخطوة تصعيدية اية خدمات بلدية تحتاجها الشركات المستثمرة بقطاع الاسكان .

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب