العالمسلايدر الاخبارعربي ودولي

بلينكن يشارك في مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة بغزة في البحر الميت

شارك وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ب، أعمال المؤتمر الدولي للاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة،والذي يعقد  بتنظيم مشترك بين المملكة الأردنية الهاشمية، وجمهورية مصر العربية، والأمم المتحدة.

 

ويهدف المؤتمر الذي ينعقد بدعوة من جلالة الملك عبدالله الثاني، والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وعلى مستوى قادة دول ورؤساء حكومات ورؤساء منظمات إنسانية وإغاثية دولية إلى تحديد سبل تعزيز استجابة المجتمع الدولي للكارثة الإنسانية في قطاع غزة، وتحديد الآليات والخطوات الفاعلة للاستجابة، والاحتياجات العملياتية واللوجستية اللازمة في هذا الإطار، والالتزام بتنسيق استجابة موحدة للوضع الإنساني في غزة.

ويجري بليكن جولة شرق أوسطية بدأت من القاهرة عندما التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ثم توجه إلى تل أبيب للقاء حكومة الاحتلال لبحث تطورات المفاوضات ومقترح بادين لوقف إطلاق النار في غزة، قبل أن يصل الأردن للمشاركة في مؤتمر الاستجابة الطارئة.

وتتسبب الحرب الدائرة في غزة بكارثة إنسانية لأكثر من 2.3 مليون فلسطيني بمختلف مناطق القطاع، وتفشي المجاعة، والمعاناة النفسية والدمار الهائل، وأصبح وصول الغذاء، والماء، والمسكن، والأدوية للسكان شبه معدوم.