المدن الساحلية التركية على بحري مرمرة وإيجه .. تعرف إليها

الولايات والمُدن التركية الممتدة على ضفاف بحر إيجة:

1-إزمير:
تفع ولاية إزمير في أقصى غرب تركيا وتطل على سواحل بحر إيجة وتنفرد بضمها لأكبر معرض تجاري دولي، فضلاً عن احتضان إزمير لـ 9 جامعات واستقطابها آلاف الطلاب الأتراك والعرب والأجانب.

2-أيفاليك / بالكاسير:
تجمع مدينة أيفاليك التابعة لولاية بالكاسير بين سحر الطبيعة الخضراء ورقة بحر إيجة وتمتلك سواحل جميلة تستقطب العديد من السياح لممارسة الأنشطة السياحية المتنوعة وتحيط بها العديد من الجُزر اليونانية.

3-بهرام / تشاناكالي:
تتبع مدينة بهرام الساحلية على ضفاف بحر إيجة لولاية تشاناكالي التركية وانت قديماً مقاطعة يونانية في إقليم طراودة ويوجه السياح القادمين لزيارة المعالم السياحية والتاريخية في تشاناكالي نحو “بهرام” وساحلها الرائع بأنشطته السياحية المتنوعة.

4-تشاناكالي:
مدينة تاريخية تركية ذات قيمة كبيرة عند الشعب التركي الذي يتذكر معركة “جناق قلعة” عندما انتصر العثمانيون على الانجليز في العام 1915، تقع تشاناكالي تحديداً عن مضيق الدردنيل الذي يربط بين بحري إيجة ومرمرة.

-الولايات والمدن الممتدة على ضفاف بحر مرمرة:

1-باندرمة / بالكاسير:
تتميز هذه المدينة بساحل بحري جميل على ضفاف بحر إيجة، وبالرغم من مساحتها الصغيرة إلا أن السياح يعتبرونها من الأماكن التي لا بد من زيارتها عند القدوم إلى ولاية بالكاسير التركية.

2- بورصة:
تمتلك ولاية بورصة أول عاصمة للدولة العثمانية سواحل جميلة على بحر مرمرة تتميز بأجوائها المنعشة والبنية التحتية القوية التي تتمتع بها عدا عن المطاعم والمقاهي.

3-يالوا:
تشتهر هذه المدينة الساحلية بالمنتجعات الساحلية التي تقدم خدمات السياحة العلاجية بفضل مياهها الكبريتية وتعتبر من الولايات التي تشهد نشاطاً سياحياً على مدار السنة وخاصةً في فصل الشتاء، وتتميز بطبيعة خضراء ساحرة وسواحل جميلة على بحر مرمرة.

4-إسطنبول:
هي المدينة الوحيدة في العالم الممتدة على قارتين “آسيا، وأوروبا” يقترب عدد سكانها من 16 مليون نسمة ويقطنها الأتراك إلى جانب عشرات الجنسيات الأجنبية والعربية، ويفضل بين ضفتيها الأوروبية والآسيوية مضيق البوسفور الذي يربط بين بحر مرمرة والبحر الأسود.

4-سكاريا:
تُعرف سكاريا بأجوائها المعتدلة على مدار السنة باردة شتاءً وحارّة صيفاً، وتحظى هي الأخرى بإطلالات جميلة ومبهرة وشواطئ سياحية رائعة على البحر الأسود.

5-دوزجة:
تمتلك ولاية دوزحة العديد من المعالم السياحية والطبيعية أبرزها السواحل ذات الرمال الذهبية والجلسات العائلية المميزة على البحر الأسود.

6-زنغوالدك:
تمتد بمساحات واسعة على البحر الأسود وتُعرف بالتنظيم الحكومي الملفت لشوارعها وطرقاتها وشواطئها وتضم العديد من المنتجعات السياحية المُهمة.

7-بارطن:
تُعرف بمنتزهاتها الجميلة وكورنيشها السياحي الممتع ويقصدها الكثير من أهالي المدينة والأجانب القادمين لزيارتها من الخارج.

8-كاستامونو:
سحر الطبيعة الخضراء ورقّة البحر الصافي يجتمعان في هذه الولاية ذات المعالم السياحية الرائعة من شواطئ وسواحل ووديان ليشعر الزائر حقاً وكأنه في الجنة ولتتأكد المقولة المعروفة بأن تركيا هي جنة الأرض.

9-سينوب:
تمتد بمساحات واسعة على البحر الأسود وتحظى سواحها بإقبال واسع من قبل الأهالي والسكان والزوار نظراً لجمالها وتعدد الأنشطة الترفيهية فيها.

10-سامسون:
لا يقتصر جمال هذه الولاية التركية على السواحل والشواطئ بل يكاد يغمر كل جزء وركن فيها من معالم سياحية طبيعية واسعة عدا عن الخدمات الترفيهية والسياحية من مطاعم ومقاهي.

11-أوردو:
جمال ونقي شواطئها ليس له مثيل وتعتبر مقصداً سياحياً مهما حيث تمتلك العديد من عوامل الجذب السياحي لاسيما المطار العائم على ضفاف البحر الأسود.

12-جيرسون:
تلفت إليها الأنظار بطبيعتها الجميلة الخضراء وإطلالتها البحرية الساحرة.

13-طرابزون:
معشوقة العرب حيث تأخذهم هذه الولاية في رحلة له بداية وليس لها نهاية وكأنها لوحة فنية نادرة وحصرية من طبيعة خضراء وأشجار ونباتات وتلال وهضاب ووديان فضلاً عن السواحل المميزة وكأنها رسمة من رسومات متحف اللوفر.

14-ريزة:
يُطلق عليها سكانها اسم “زاوية من الجنة” لشدة جمالها وكثرة المعالم الطبيعية فيها لاسيما الشلالات والحدائق والمنتزهات والطبقة النباتية الواسعة، وتعود المدينة للعصر الطباشيري وتشتهر بالزراعة.

15-أرتقين:
من الولايات البحرية المميزة التي تحظى بأجواء طبيعية ساحرة وجاذبة للسكان والأهالي والسياح وتتشارك بحدود برية مع دولة جورجيا.