رياضةسلايدر الاخبار

الرهوان يروي تفاصيل تكريمه من ولي العهد

روى النجم الكروي السابق إبراهيم مصطفى الملقب ب”الرهوان”، تفاصيل مرافقته لسمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني ولي العهد، لحضور مباراة افتتاح كأس العالم في قطر، معتبرا أن هذا التكريم أثلج صدره وأشعره بالفرح والسعادة بعد 40 عاما من التهميش من قبل الوسط الرياضي المحلي.

وكشف إبراهيم مصطفى، عن مدى سعادته بمفاجأة ولي العهد، الذي اصطحبه لهذا الحدث الرياضي الأكبر على مستوى العالم، تكريما لمسيرته الطويلة في الملاعب.

وأضاف “بعد أن التقيت سموه في المنصة، أبلغته أنني الآن أشعر بالراحة والسعادة والتكريم بعد 40 عاما من تجاهل الوسط الرياضي لي، رغم ما قدمت للكرة الأردنية خلال فترة لعبي، سواء مع المنتخبات أو النادي الفيصلي”.

وتابع “سمو الأمير الحسين أمير متواضع وبشوش، وحرص على النزول إلي في المنصة التي أجلس فيها في ملعب البيت بالدوحة، خلال حفل الافتتاح، ليطمئن على أحوالي، وتحدث إلي بكلمات هاشمية كانت بمثابة البلسم لي”.

وعن تفاصيل تكريمه، قال مصطفى: “قبل أيام قليلة من السفر، تلقيت اتصالا من مكتب سمو الأمير الحسين، يخبرني أن سموه يرغب في أن أرافقه في رحلة حضور افتتاح المونديال، لأشعر بقمة السعادة من هذا التكريم، قبل أن أبلغ المتصل أنني لا أملك جواز سفر ساري المفعول، ليقوم المكتب في اليوم التالي ويصطحبني إلى مكتب الجوازات، لتجديد الجواز بسرعة متناهية، قبل أن أتوجه إلى قطر يوم السبت الماضي؛ حيث جلست في فندق فخم أشعرني بالتكريم الذي افتقدته في الفترة الماضية، قبل أن أتوجه في اليوم التالي لحفل الافتتاح”.

وبين مصطفى أنه كان أسعد شخص في الدنيا، عندما أبلغه سموه أنه سيكون هناك لقاء آخر معه في عمان لاحقا.

ووجه النجم السابق الشكر والتقدير إلى جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو ولي العهد، على حرصهما على متابعة كل صغيرة وكبيرة، والعمل على تكريم كل مبدع في الوطن الغالي، وهذا يؤكد سمو أخلاق الهاشميين الذين نفتديهم بالأرواح والمهج.