سلايدر الاخبارهوهي وهو

طبيب أردني نائبا لرئيسة مجلس الامناء بجامعة أمريكية

صوت مجلس أمناء جامعة ريجس بمدينة دنفر الأمريكية بالإجماع على تعيين أخصائي أمراض القلب والأوعية الدموية الدكتور الأردني وائل الحسامي نائبا لرئيسة مجلس الامناء.

 

و الدكتور الحسامي المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية قامة وطنية أردنية أثبتت وجودها و بصمتها ليس في الأردن فحسب بل و بالعالم و في أكبر المستشفيات و المراكز الطبية و الأكاديمية العالمية.

 

تخرج الحسامي من قاعات كلية الطب في الجامعة الأردنية ليعمل في أولى سنواته في مستشفى البشير التابع لوزارة الصحة، ثم انتقل إلى الولايات المتحدة الأمريكية لمتابعة دراستة و والعمل في اكبر المستشفيات، و هناك تدرب على أيدي أمهر الأطباء العلماء في جامعة هارفرد في مجالات طبية مختلفة مثل تداخل الشبكات و امراض القلب و الامراض الباطنية و امراض شرايين الاطراف و تداخلاتها.

 

تقلد الحسامي عدة مناصب في مجال عملة خلال مسيرتة الحافلة حيث عمل كمستشار طبي لوزارة العدل الأمريكية، و العمل في مجال التدريب و تقديم الخبرات مع حكومة دبي، و رئيسا للمكتب الدولي للشرق الاوسط.