سلايدر الاخبارمحليات

2500 طبيب أردني عامل بالولايات المتحدة

قدر عضو الهيئة التنفيذية لجمعية الأطباء الأردنية الأمريكية، استشاري طب وجراحة العيون الدكتور أمجد حماد، عدد الأطباء الأردنيين العاملين في الولايات المتحدة بنحو 2500 طبيب.

 

وقال في حديثه اليوم الجمعة، إن جلالة الملك عبدالله الثاني أكد أهمية دعم الاقتصاد الوطني عامة والقطاع الصحي خاصة، خلال اللقاء الذي جمع جلالته بعدد من الأطباء الأردنيين في الولايات المتحدة.

 

وأضاف حماد أن جلالة الملك “طلب التفكير بمبادرات وخطط لمساعدة الأردن ولإزالة العوائق لتحسين الوضع الصحي في الأردن”.

 

وعن عمل الجمعية، أوضح أن الجمعية بدأت في العام 2014 كصفحة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للتشبيك بين الأطباء في الولايات المتحدة والأطباء في الأردن، وطلبة الطب الراغبين بالدراسة في أمريكا.

 

وبين أنه تم قبل عامين تسجيل الجمعية، كجمعية غير ربحية في الولايات المتحدة، التي قامت بمساعدة طلبة الطب الأردنيين في أمريكا ممن تقطعت بهم السبل خلال الجائحة، حيث تم دعم 50 طالبا بمقدار 35 ألف دولار، وفقا لقوله.

 

وتابع أن الجمعية قامت بحملات لدعم القطاع الصحي في الأردن من خلال توفير الكمامات، وإقامة ورشات عمل لإخصائيي الإنعاش في الأردن لمعالجة مرضى كورونا.

 

ولفت إلى أن الجمعية تعمل على تأسيس شركة في الأردن للعيادات الطبية الأردنية الأمريكية، تهدف لفتح مراكز صحية شاملة في مختلف مناطق المملكة.