غربال

إصابة عشرات الأردنيين بجرثومة “شيغيلا” في مدينة جرش

أصيب العشرات من الأردنيين في محافظة جرش شمال المملكة، بجرثومة شيغيلا، التي تنتقل من خلال الماء أو الغذاء أو اللمس.

ووصل عدد الحالات إلى 57 حالة منذ يوم الإثنين حسب ما قال مدير مستشفى جرش الحكومي صادق العتوم اليوم الأربعاء.

وأكد مدير مديرية الأمراض في وزارة الصحة علي الزيتاوي بتصريحات إعلامية، أن نتائج الفحوص اظهرت أن سبب إصابة مراجعين لمستشفى جرش هو جرثومة شيغيلا.

وأضاف أن فرقا من وزارة الصحة في منطقة انتشار الإصابة بجرثومة شيغيلا باشرت بسحب عينات من مراكز بيع مواد غذائية.

وأشار إلى أن عدد الإصابات مازال تحت السيطرة.

وتُعَد عدوى الشيغيلا (داء الشيغيلات) عدوى معوية تسببها فصيلة بكتيرية تُعرف باسم الشيغيلا، وتبرز أهم العلامات الدالة على الإصابة بالشيغيلا في شكل الإسهال، والذي عادةً ما يكون مدممًا.

وتزداد احتمالية إصابة الأطفال دون سن الخامسة بعدوى الشيغيلا، لكن يمكن أن يحدث ذلك في أي عمر، وتشفى عادةً الحالات المرَضية الخفيفة من تلقاء نفسها في خلال أسبوع، وعندما يتطلب الأمر تناول علاج، يصف الأطباء عادةً مضادات حيوية.

أسباب العدوى

وتحدث العدوى عندما تبتلع بكتيريا الشيغيلة بالخطأ، وقد يحدث هذا الأمر في الحالات التالية:

لمس الفم، المخالطة المباشرة بين الأشخاص هي الطريقة الأكثر شيوعًا لانتشار المرض، على سبيل المثال، قد تحدث الإصابة بالعدوى في حالة عدم غسل اليدين جيدًا بعد تغيير حفاضات طفل مصاب بعدوى الشيغيلة.

تناول أطعمة ملوثة، يمكن أن يتسبب المصابون بالعدوى ويتعاملون مع الأطعمة في نقل البكتيريا إلى الأشخاص الذين يتناولون هذه الأطعمة، يمكن أن يكون الطعام أيضًا مصدرًا للعدوى ببكتيريا الشيغيلة إذا نمت مكوناته النباتية في حقل يُروى بمياه الصرف الصحي.

شرب المياه الملوثة، قد يكون الماء مصدرًا للعدوى ببكتيريا الشيغيلة إذا اختلط بمياه الصرف الصحي أو سبح فيه شخص مصاب بعدوى الشيغيلة.

الأعراض

تبدأ علامات وأعراض الإصابة بعدوى الشيغيلا في الظهور عادةً بعد يوم أو يومين من التعرض للشيغيلا، ولكن قد يستغرق الأمر ما يصل إلى أسبوع للإصابة بالمرض، وقد تشمل العلامات والأعراض ما يلي:

 

لمخاطر النزيف.. لجنة أمريكية توصي بعدم استخدام كبار السن “الأسبرين” تفاديا لأمراض القلب
منها تقوية المفاصل وتحسين وظائف الكلى.. تعرف على الفوائد الصحية لشرب الماء بكثرة
الحُمَّى

الغثيان أو القيء

وتستمر الأعراض بوجه عام لمدة خمسة إلى سبعة أيام. وفي بعض الحالات، قد تستمر لفترات أطول، وبعض الأشخاص لا تظهر عليهم أي أعراض بعد الإصابة بعدوى الشيغيلا. على الرغم من أن برازهم قد يظل مُعدِيًا لبضعة أسابيع.