العالمعربي ودولي

“بلومبيرغ”: أردوغان يسعى للحصول على صفقة أسلحة خلال لقائه بايدن

قالت شبكة ”بلومبيرغ“ الإخبارية إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يسعى للحصول على صفقات أسلحة بقيمة 6 مليارات دولار، وذلك خلال لقائه المرتقب مع نظيره الأمريكي جو بايدن.

وأضافت الشبكة الإخبارية الأمريكية، في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني، مساء الاثنين، أن أردوغان يريد استغلال قمة العشرين المقرر أن تستضيفها العاصمة الإيطالية روما، نهاية أكتوبر الجاري، للحصول على موافقة بايدن على قيام تركيا بشراء أسلحة أمريكية، وفي مقدمتها الطائرات المقاتلة.

وأشارت ”بلومبيرغ“ إلى أن أنقرة أرسلت طلباً رسمياً إلى الولايات المتحدة يوم الثلاثين من سبتمبر الماضي؛ للحصول على 40 طائرة من طراز ”إف 16 بلوك 70″، بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الأسلحة من ”لوكهيد مارتن كورب“، لتحديث أسطول الطائرات التركية المقاتلة، وفقاً لما أكده مسؤولان تركيان مطلعان على المباحثات.

 

ونقلت عن المسؤولين قولهما إن ”الصفقة تقدر قيمتها بـ6 مليارات دولار، ولكن من الصعب للغاية الموافقة عليها، في ظل معارضة الكونغرس الأمريكي تقديم أسلحة أمريكية إلى تركيا، في ضوء شراء الأخيرة نظام الدفاع الصاروخي الروسي ”إس 400″، ورفض أنقرة التراجع عن تلك الصفقة.

وأكدت ”بلومبيرغ“ أنه ليس من الواضح حتى الآن ما إذا كان بايدن سيوافق على طلب أردوغان بتقديم أسلحة أمريكية إلى تركيا، حيث ترغب أنقرة في الحصول على طائرات أمريكية مقاتلة تضاهي ما يمتلكه حلف شمال الأطلسي، الناتو.

 

وقالت إن وزارة الخارجية الأمريكية والبيت الأبيض رفضا التعليق على تلك التقارير، في الوقت الذي أحال فيه مجلس الأمن القومي الأمريكي التساؤلات، حول صفقة الأسلحة التي ترغب تركيا في الحصول عليها من واشنطن، إلى الخارجية.

وتابعت قائلة: ”لم يدلِ أردوغان بأي تصريحات تشير إلى إمكانية حل الخلاف مع الولايات المتحدة، الأمر الذي يثير قلق واشنطن من إمكانية استخدام نظام الدفاع الصاروخي الروسي ”إس 400“ في جمع معلومات استخبارية حول قدرات التخفي للطائرة المقاتلة الأمريكية ”إف 35″، والتي ساعدت شركات تركية في تصنيعها، وكانت أنقرة تخطط لشرائها قبل الصدام بين تركيا والولايات المتحدة حول صواريخ الدفاع الجوي الروسية“.

ونقلت عن أردا مولود أوغلو الخبير في الطيران التركي، المقيم في أنقرة، قوله إن نجاح تركيا في الحصول على موافقة الولايات المتحدة لشراء طائرات ”إف 16 بلوك 70“ الجديدة، سيمثل انفراجة كبيرة في القدرات الخاصة بالقوات الجوية التركية.