ثقافة وفنفن

بعد غياب 26 عاماً.. إلهام شاهين تعود للمسرح في مسرحية بتوقيع محمد صبحي

قالت الفنانة المصرية إلهام شاهين إنها تستعد للعودة للمسرح من خلال مسرحية جديدة بتوقيع الفنان محمد صبحي، حيث ستكون من إخراجه وبطولته وإنتاجه.

وأضافت إلهام شاهين في تصريحات لـ ”إرم نيوز“، أنها متعطشة للعودة إلى المسرح بعد غيابها الطويل الذي وصل لـ 26 عاماً، حيث كانت آخر مسرحية قدمتها هي ”بهلول في اسطنبول“ مع الفنان الراحل سمير غانم، موضحة أن بدايتها الفنية كانت من خلال المسرح الذي كان صاحب الفضل عليها في تقديمها للجمهور.

وأكدت أنها حينما قررت أن تعود للمسرح، أرادت أن يكون ”عرضا محترماً مع عملاق المسرح الفنان محمد صبحي“، مشيرة إلى أن العرض ما زال في مرحلة الكتابة، وهو من إنتاج مسرح الفنان محمد صبحي.

وأشارت شاهين إلى أن المسرح المصري هو بيتها، فيه نشأت وتربت، وعلى خشبته عرفها الجمهور، وبين جدرانه نضجت موهبتها، وتتلمذت فيه على أيدي أساتذة كبار.

وأوضحت أن قرارها بالعودة للمسرح جاء تزامناً مع تكريمها من المهرجان القومي للمسرح، مشيرة إلى أن هذا التكريم هو أهم تكريم في حياتها، لأنه من المسرح القومي.

وأقيمت مؤخراً ندوة لتكريم الفنانة إلهام شاهين على هامش فعاليات المهرجان القومي للمسرح المصري بعنوان ”المتمردة“، سردت خلالها بداياتها مع المسرح قائلة: ”طول حياتي وأنا شخصية متمردة منذ طفولتي، وأعرف حقوقي وواجباتي منذ الصغر، ومش بتكسف وعندي جرأة وشجاعة للدفاع عن حقي“.

وأضافت: ”وأنا صغيرة كنت بتكسف أوي وأتخض بسرعة لو حد كلمني بصوت عالي، وكنت حساسة بزيادة وبعيط من أقل كلمة، وبتكسف من خيالي، وأنا طفلة رحت لدكتور نفساني عشان حساسيتي المفرطة، وتربية مدارس راهبات عيب صوتنا يعلى، كنت منبهرة بالمسرح الاستعراضي الغنائي، ودخلت قسم إخراج بمعهد الفنون المسرحية لتحقيق هذا الحلم، والإخراج والتمثيل قسم واحد بالمعهد“.

وتابعت: ”أول يوم على خشبة المسرح عيطت، لأن الجمهور في الصالة بدأ يقول الصوت ومش سامعين، وقفلوا الستارة، ودخلت عيطت، وقولت لهم عيب صوتي يطلع، لكن خرجت بعدها وبدأ الجمهور يشجعني لأني صعبت عليهم، وصوتي بدأ يعلى واحدة واحدة“.