كيف الجو؟

الإعصار المداري شاهين يتحرك نحو سواحل سلطنة عُمان وتأهب في السعودية والإمارات

أكدت دائرة الأرصاد الجوية العُمانية تطور العاصفة المدارية ”شاهين“ إلى إعصار مداري من الدرجة الأولى، مشيرة إلى أنه قد يضرب سواحل السلطنة خلال الساعات المقبلة.

وتشير آخر صور الأقمار الصناعية، ومراصد الاستشعار عن بعد، إلى تطور العاصفة المدارية ”شاهين“ إلى إعصار من الدرجة الأولى متمركزًا إلى الشمال الغربي من بحر العرب.

2021-10-Untitled-3

وأصدرت الأرصاد العُمانية تنبيهًا بشأن الإعصار المداري ”شاهين“ في بحر العرب، مؤكدة أنه يتحرك نحو سواحل السلطنة المطلة على بحر عُمان.

وأشارت إلى أن مركز الإعصار يبعد نحو 500 كيلومتر عن محافظة مسقط، بينما تبعد أقرب كتلة سحب ركامية مصاحبة له 350 كيلومترًا، وتقدّر سرعة الرياح حول المركز بنحو 20-80 عقدة.

 

وعقدت اللجنة الداخلية لإدارة الحالات الجوية الاستثنائية في سلطنة عُمان اجتماعًا برئاسة نايف بن علي بن حمد العبري رئيس هيئة الطيران المدني.

وقالت الأرصاد إنه من المتوقع أن تشهد محافظة جنوب الباطنة أمطارًا غزيرة إلى شديدة الغزارة، فيما تشهد محافظة مسقط امتداد مياه البحر على المناطق الساحلية.
ومن المتوقع أن تسجل محافظة شمال الشرقية فيضانات، بينما تجري الأودية بغزارة في محافظة الظاهرة.

 

وفي المملكة العربية السعودية، قال المركز الوطني للأرصاد إنه يتابع على مدار الساعة تطورات ”شاهين“ في بحر العرب، لتقديم التقارير، وإمداد الجهات المستفيدة.

وفي دولة الإمارات، قال المركز الوطني للأرصاد إن المنخفض المداري ”شاهين“ تعمق شمال شرق بحر العرب على شكل عاصفة مدارية، الجمعة، ومن المتوقع تطورها إلى إعصار مداري من الدرجة الأولى خلال 24 ساعة، لافتًا إلى أن المنخفض يتحرك باتجاه الشمال الغربي نحو السواحل العُمانية، مؤكدًا أنه يتابع الوضع على مدار الساعة.

 

وفي الوقت الذي باتت تظهر فيه عين الإعصار وبشكل واضح على صور الأقمار الصناعية الملتقطة حديثًا، أظهرت الصور ذاتها الكتلة الرئيسة من الغيوم الكثيفة المرافقة للإعصار وهي تتحرك صوب السواحل الشرقية لسلطنة عُمان لتضربها بشكل مباشر، أما السواحل الأخرى للسلطنة، لا سيما الغربية، فيتوقع أن تتأثر بغيوم تابعة للإعصار ستسبب سقوط الأمطار الرعدية، ولكن أقل غزارة من باقي المناطق العُمانية.

وبحسب آخر التوقعات لمسار الإعصار، من المتوقع، بحسب ”طقس العرب“، أن العاصفة ستلامس السواحل العُمانية والإماراتية المطلة على بحر عُمان، إما، مساء السبت، أو يوم الأحد، قبل أن تتحرك غربًا نحو جبال الحجر والمناطق الداخلية الإماراتية، والتي ستترافق بظواهر جوية عديدة منها الأمطار الغزيرة، والرياح الشديدة.