إقتصاد

البنك الدولي يدعو الأردن للاعتماد عليه

بحث وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة، مع مدير شؤون العمليات بالبنك الدولي أكسيل فان تروتسنبيرغ، في واشنطن الجمعة، أولويات عمل الحكومة للتعافي الاقتصادي والاستدامة المالية.

 

وكتب تروتسنبيرغ، عبر تويتر: “لقاء ممتاز مع وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة، والبنك الدولي سيستمر في دعم الأردن في التعافي الاقتصادي والاستدامة المالية وقطاع الطاقة بالإضافة إلى مواجهة تحديات المجتمعات المضيفة واللاجئين”.

 

ودعا مدير العمليات، الأردن، إلى الاستمرار في الاعتماد على البنك الدولي كشريك طويل الأجل لشعب الأردن”.

 

الشريدة، غادر مع وزير المالية محمد والعسعس إلى الولايات المتحدة الأميركية على رأس وفد اقتصادي، في زيارة عمل للبناء على مخرجات زيارة جلالة الملك عبد الله الثاني إلى واشنطن في تموز/ يوليو الماضي.

 

ويستعرض الوفد الأردني في زيارته إلى واشنطن، برنامج أولويات عمل الحكومة (2021-2023)، وملف المساعدات الاقتصادية الأميركية للمرحلة المقبلة، ضمن الجهود المبذولة للدفع بالعجلة الاقتصادية، وإعادة الاقتصاد الوطني إلى مسار التعافي.

 

ويجري الوفد الوزاري الاقتصادي مباحثات مع عدد من مسؤولي الإدارة الأميركية والمديرين التنفيذيين في مجموعة البنك الدولي، وصندوق النقد الدولي، ومؤسسات التمويل الدولية، ومجموعة من رجال الأعمال والمستثمرين الأميركيين.

 

وتشمل الزيارة أيضا، لقاءات عدد من المسؤولين في الكونغرس ووزارة الخارجية، ووزارة المالية، والوكالة الأميركية للتنمية الدولية وغيرها من الأذرع التنفيذية المعنية بملف التعاون التنموي مع المملكة