الأردنمحليات

5 دنانير سعر كيلو الكاكا في الأردن

نشرت وزارة الزراعة، الجمعة، توضيحا حول ما جرى تداوله، على لسان بعض مزارعي الكاكا في الأردن.

وتاليا نص التوضيح:

ان وزارة الزراعة هي الراعي والمتابع لكافة مكونات المعادلة الزراعية من مزارع وتاجر ومستهلك وتقف على مسافة(المصلحة العامة ) من الجميع ولن تسمح بأن يتم استغلال حماية المنتج المحلي لغايات الربح الفاحش حيث ان الوزارة تعي كلف الزراعة لكافة المحاصيل وهامش الربح المعقول وتدعم حماية المنتج المحلي في ظل التوازن السعري الذي لا ينعكس على المستهلك او خلق مجموعات احتكارية تتحكم في اي محصول وتحت اي ضغط

وعلية وبالاشارة الى ما تداولته بعض المواقع الإخبارية على لسان بعض مزارعين الكاكا فأن الوزارة توضح ما يلي :

اولا: ان لدى وزارة الزراعة روزنامة لمواعيد الاستيراد المنتجات الزراعية يتم اقرارها سنويا قبل بداية العام بالتشاور مع كافة اصحاب المصلحة من مزارعين ومستوردين ومؤسسات المجتمع مدني من نقابات واتحادات وجمعيات..

ثانياً: يتم تحديد مواعيد الاستيراد بما يتناسب و مواعيد الانتاج المحلي والكميات المتوقعة واحتياجات الأسواق.

ثالثاً: في ضوء المعلومات المتوفرة لدى وزارة الزراعة عن معدل الكميات التي ترد للأسواق من الكاكا في الاعوام الماضية ووفقاً لمواعيد الانتاج المحلي تم الإعلان عن موعد ١٠/١ من العام الحالي موعداً لوقف الاستيراد ومنع دخول الكاكا المستوردة وهذا ما التزمت به الوزارة .

رابعا: بلغت كميات الكاكا المستوردة قبل ٢٠٢١/١٠/١ من العام الحالي ١٨ طن .

خامساً: اكدت الارقام الصادرة عن أمانة عمان بخصوص نشرة اسواق الجملة للخضار والفواكه دقة البيانات الموجودة في وزارة الزراعة حيث لم يرد للاسواق كاكا محلية طوال الفترة الماضية اكثر من ٥٠ طن اجمالي .

سادساً: شهدت اسواق التجزئة ارتفاع في معدلات الاسعار حيث بلغ سعر كيلو الكاكا ٥ دنانير نظرا لكونه في بداية الموسم وقلة الإنتاج المحلي في مثل هذه الاوقات من السنة وتأمل الوزارة ان تغطي الكميات المنتجة محلياً في الفترة القادمة احتياجات السوق المحلي وستستمر الوزارة بمراقبة الاسواق خلال الاسبوعين القادمين وستدرس فتح باب الاستيراد في حال استمرار انخفاض الكميات المنتجة محلياً وارتفاع اسعارها.

سابعاً: في الوقت الذي تؤكد فيه وزارة الزراعة حرصها على حماية الانتاج المحلي تؤكد كذلك على دورها في توفير احتياجات الاسواق من المنتجات الزراعية المختلفة .
ثامناً: ان وزارة الزراعة تدرك تماما ما يسعى له البعض في تفريغ الاسواق من المنتجات الزراعية لببع منتجاتهم بأسعار مرتفعة وعلى حساب المستهلكين ، وتعي ما يسعى له البعض في السيطرة على كافة حلقات الانتاج والتسويق بدءاً من بيع اشتال الكاكا مرورا بزراعتها وانتهاء بتسويق المنتج باسعار مرتفعة على طول سلسلة التزويد والتوريد.