سلايدر الاخبارمحليات

الوكالة الأميركية للتنمية تبحث دعم الأردن في تحقيق الأمن المائي

بحثت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية “يو إس إيد”، إمكانية دعم الأردن في تحقيق رؤيتها للأمن المائي.

رئيسة الوكالة الأميركية سامانثا باور، ووزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة ووزير المالية محمد العسعس، أكدوا العلاقة القوية بين الولايات المتحدة والأردن والتعاون المستمر في دعم النمو الاقتصادي والإصلاحات.

وناقش الأطراف خلال اللقاء، الذي عقد في واشنطن، ندرة المياه الشديدة في الأردن وكيف يمكن للوكالة الأميركية للتنمية الدولية أن تدعم الأردن في تحقيق رؤيتها للأمن المائي.

وتراجعت حصة الفرد الأردني من المياه خلال العقود الماضية ووصلت إلى ما دون 100 متر مكعب سنويا، حيث تعتبر من أقل النسب على مستوى العالم، فيما تبلغ نسبة الفاقد من المياه في الأردن 48%، بحسب تصريحات سابقة لوزارة المياه والري.

وبحث اللقاء في واشنطن مشاركة المرأة الأردنية في حجم القوى العاملة، واحتياجات اللاجئين في الأردن وخطة الاستجابة للأزمة السورية.

وقالت باور إن الولايات المتحدة تولي علاقتها مع الأردن أهمية كبرى، وهي ملتزمة بتقديم المساعدة المستمرة والعمل من أجل استقرار طويل الأمد في الأردن.

وقالت السفيرة الأردنية في واشنطن، دينا قعوار: “لقاء رائع رئيسة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية سامنثا باور، والوفد الأردني الاقتصادي، وسنواصل الارتقاء بشراكتنا إلى آفاق جديدة، وهناك الكثير من الإمكانات والعمل أمامنا”.

وفد اقتصادي إلى واشنطن

الشريدة والعسعس غادرا الأردن، إلى الولايات المتحدة الأميركية، في زيارة عمل للبناء على مخرجات زيارة جلالة الملك عبد الله الثاني إلى واشنطن في تموز/ يوليو الماضي.

الشريدة والعسعس، يستعرضان خلال زيارة الوفد الأردني إلى واشنطن، برنامج أولويات عمل الحكومة (2021-2023)، وملف المساعدات الاقتصادية الأميركية للمرحلة المقبلة، ضمن الجهود المبذولة للدفع بالعجلة الاقتصادية، وإعادة الاقتصاد الوطني إلى مسار التعافي.

ويجري الوفد الوزاري الاقتصادي مباحثات مع عدد من مسؤولي الإدارة الأميركية والمديرين التنفيذيين في مجموعة البنك الدولي، وصندوق النقد الدولي، ومؤسسات التمويل الدولية، ومجموعة من رجال الأعمال والمستثمرين الأميركيين.

وتشمل الزيارة أيضا، لقاءات عدد من المسؤولين في الكونغرس ووزارة الخارجية، ووزارة المالية، وغيرها من الأذرع التنفيذية المعنية بملف التعاون التنموي مع المملكة.

المملكة