عربي ودوليغرب النهر

الفصائل المسلحة في غزة تتوعد إسرائيل بـ”ردود قاسية” بعد استشهاد 3 فلسطينيين

حذرت الأجنحة العسكرية للفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة، اليوم الخميس، من ”ردود قاسية“ على إسرائيل، بعد تصاعد عمليات قتل الفلسطينيين في مناطق مختلفة، وبعد استشهاد 3 فلسطينيين في القدس، وجنين، وغزة، اليوم الخميس.

وقالت ”الغرفة المشتركة“ للفصائل الفلسطينية التي تضم أجنحة عسكرية لفصائل فلسطينية من بينها حركتا حماس، والجهاد الإسلامي، إنها ”تتابع تطورات الأحداث المتلاحقة على امتداد فلسطين، ومحاولة إسرائيل فرض وقائع على الأرض“.

وأضافت في بيان ردًا على قتل الجيش الإسرائيلي شابًا على حدود قطاع غزة، أن ”هذه الجريمة هي تجاوز لكل الخطوط الحمراء، وأن تغول إسرائيل على أبناء شعبنا الآمنين بهذا الشكل الخطير سيستدعي ردودًا قاسيةً من نوعٍ خاص“، بحسب ما ذكره البيان.

وتابعت: ”الغرفة المشتركة تنذر إسرائيل بأن استمرار هذه الجرائم سيكون صاعقًا لتفجير الأوضاع، الأمر الذي يتحمل العدو مسؤوليته كاملًا“، وفق البيان.

وقتل الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، 3 فلسطينيين كان آخرهم على الحدود الشرقية لمخيم البريج وسط قطاع غزة، بعد إطلاق النار عليه خلال ممارسته مهنة الصيد قرب المنطقة الحدودية.

‌‎وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي ردًا على هذه الواقعة: ”رصدت استطلاعات الجيش 3 فلسطينيين يقتربون من السياج الحدودي في قطاع ‎غزة، وقد شُوهد أحدهم يحفر في الأرض ويحمل حقيبة مشبوهة، وفي أعقاب الرصد أطلقت قوات الجيش النار باتجاهه“، وأشار إلى أن الحادثة قيد التحقيق.

كما قتل الجيش الإسرائيلي سيدة فلسطينية في مدينة القدس المحتلة، بدعوى حيازتها سكينًا كانت تنوي القيام بعملية طعن باستخدامها، فيما استشهد فلسطيني بعد إطلاق النار عليه في برقين بمدينة جنين في الضفة الغربية.