عودة مواطن أردني بعد 8 أعوام من السجن في صنعاء (صور)

صحيفة الملاذ الاخبارية

الملاذ نيوز : عاد المواطن الأردني حسان محمد طلال بني حمدان العياصرة لارض الوطن، والمعتقل في سجن صنعاء بعد اعتقال دام (8) اعوام في اليمن، ووطأت قدماه مطار عمان الدولي الخامسة مساء اليوم السبت (02 ـ 11 ـ 2017م) لتحتضنه بلده وامه وابيه من جديد.
وقال المهندس عمر عياصرة شقيق المعتقل حسان انه تم اعتقاله زورا منذ عام 2009م وتم تلفيق القضايا ضده لاستغلاله ماديا من قبل متنفذين هناك، وبين ان ذوي حسان حاولوا تقديم الفدية المطلوبة حينها الا انه تم انكار الفدية بعد وصولها والمطالبة بغيرها. واوضح انه بعدما دبت الفوضى باليمن اصبحت الامور اكثر صعوبة وخطورة على حياة ابنهم، ولفت الى انهم تحركوا على كافة الصعد لاطلاق سراح اخيهم حتى توصلوا قبل عدة شهور للقاء خاص بالملك عبدالله الثاني وطرحوا قضية اخيهم بين يديه، حيث نسق الملك بدورة مع السطان قابوس، ليتم الطلب حينها من الخارجية العمانية التنسيق عبر عملية دبلوماسية مع اليمن، بادارة عُمانية اردنية مشتركة لإطلاق سراح المواطن الأردني حسان عياصرة.
ووجه المهندس عمر عياصرة الشكر والثناء للمك عبدالله الثاني وللسلطان قابوس للتدخلهما باطلاق سراح العياصرة، المكلل بالنجاح، وشكر العياصرة وزير الخارجية الاردني ايمن الصفدي الذي تواصل معه على مدى الثمانية واربعون ساعة الاخيرات بشكل حثيث، من لحظة دخول صفقة تحرير اخيه الجانب العملي.
وبين عياصره ان الصفدي اجرى معه اكثر من عشرين اتصالا في اليومين الاخيرات، اطلعه خلالها على مراحل تحرير اخيه، وشكر عياصرة الخارجية العمانية التي استمرت في التعامل الحثيث مع العملية الدبلوماسية حتى سلمتهم اخيهم حسان في مطار الملكة علياء الاردني، وبين ان الخارجية العمانية ارسلت وزيرا مفوضا ليرافق اخيه المعتقل، وبين عياصرة انه كان باستقبال اخيه والوزير المفوض العُماني مندوبين عن الخارجية، ودائرة المخابرات العامة.. التي كان لها دورا بارزا وحثيثا في ادارة عملية اطلاق سراح اخيه، ولفت عياصرة الى دور زهير عبدالله النسور السفير الاردني في عُمان الذي استقبل اخيه حال وصوله من اليمن الى عُمان ونوه إلى ان السفير أمنه بمبيت باحدى الفنادق  هناك، ونقله شخصيا لمطار مسقط ليقوم برحلة العودة الميمونة لأحضان والديه.
ووجه عياصرة عبر صفحته الشخصية على الفيس بوك شكر خاص لكل من ساهم في اطلاق سراح اخيه وقال عبر منشوره انه يبشر الجميع بتمام الخطوة الاخيرة من عملية اطلاق سراح اخيه.. وجاء المنشور على الفيس بوك بحسب النص التالي:-
(اهلي في ساكب وجرش خاصه والأردن عامه أبشركم في ان الخطوة الاخيرة تمت في عودة حسان محمد طلال بني حمدان العياصرة إليكم سالما معافا ان شاء الله اليوم ليلاً بعد تعب وعناء والشكر موصول لجلالة الملك والسلطان قابوس ووزير الخارجيه ايمن الصفدي وعطوفة مدير المخابرات العامه والفريق المساعد له والاجهزه الأمنية بكل دوائرة المحترمه وكل من سعى في سبيل إخراجه كل بأسمه وكل من وقف معنا حتى ولو في الدعاء له من اجل دموع الوالده والوالد وأبناءه وخواته واخوانه وأبناء بلده والأردن عامه.. تكاتفنا ونجحنا في الوصول لإخراجه وعودته بعد غياب 17 سنه من العذاب والحرقه والدموع.)
وتعد هذه العملية الدبلوماسية نوعية بامتياز ومقدرة وذات سمة تقرب من الشعور بالامن والامان الذي يفتخر به المواطن الاردني وتعزز الثقة بالدبلوماسية الخارجية وتجددها، وتجدد الامل.. لعلها تجد طريقها المناسبة لانقاذ أردنيين آخرين تورطوا في سجون الدول الأخرى.. ومنهم الصحفي تيسير النجار المعتقل في دولة الامارات العربية.

 

 

 

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب


Left Menu Icon