رياضة

كيف تغلب زيدان على غيابات ريال مدريد ونجح في إسقاط ليفربول؟

قدم ريال مدريد أفضل أداء له هذا الموسم في فوزه 3-1 على ليفربول أمس الثلاثاء، ليقترب من قبل نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعدما حقق تحولا ملحوظا ومألوفا تحت قيادة المدرب زين الدين زيدان.

وافتقد الفريق العديد من لاعبيه البارزين مثل إيدن هازارد ورفائيل فاران والقائد سيرجيو راموس في ذهاب دور الثمانية، لكنه هيمن على وسط الملعب بفضل الثلاثي صاحب المجهود الكبير كاسيميرو ولوكا مودريتش وتوني كروس، من العناصر الأساسية التي قادت الفريق لثلاثة ألقاب متتالية لدوري الأبطال.

واعتمد زيدان أيضا على خطة محكمة لمواجهة ضغط ليفربول على الدفاع باللجوء إلى التمريرات الطويلة في العمق، وهو ما فعله كروس عندما أرسل تمريرة طويلة إلى فينيسيوس جونيور سجل منها الهدف الأول وماركو أسينسيو في الثاني بمساعدة إبعاد فاشل من ترينت ألكسندر-أرنولد.

ومشاهدة ريال مدريد يفوز بأريحية كبيرة على حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، سهل عملية نسيان الموسم الصعب الذي يخوضه الفريق.

وأعاقت أكبر أزمة إصابات في الدوري الإسباني تقدم الفريق، ليتأخر بفارق عشر نقاط عن جاره المتصدر أتليتيكو مدريد في يناير كانون الثاني الماضي وكان الفريق في خطر حقيقي بالخروج من دور المجموعات لدوري الأبطال في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وقال زيدان: ”إن ما يفعله اللاعبون أمر رائع بعد كل الصعوبات التي واجهناها. لقد قلبنا حظوظنا هذا الموسم. أفضل شيء هو شخصية الفريق. لم يكن الأمر سهلا عليهم لكن هذا الفريق ليس له حدود تعيقه. دائما يريدون المزيد ويملكون الخبرة ويريدون فقط الاستمرار في الانتصارات“.

ويملك اللاعبون اعتقادا حقيقيا الآن بالفوز بأكبر بطولتين هذا الموسم، إذ قلص ريال مدريد الفجوة خلف أتليتيكو إلى ثلاث نقاط واستعد بقوة لمباراة القمة أمام برشلونة يوم السبت المقبل.

وحصل الفريق أيضا على أفضلية كبيرة قبل مباراة العودة أمام ليفربول في أنفيلد، حيث أقر يورغن كلوب مدرب الفريق الإنجليزي بأن فريقه لديه فرصة أقل كثيرا لتكرار مع فعله في مباراة العودة أمام برشلونة عام 2019 بسبب غياب الجماهير.

ومن الصعب تصديق التحول في ريال مدريد مع الأخذ في الاعتبار أنه قبل شهرين فقط طالب زيدان المحبط وسائل الإعلام ”بإظهار القليل من الاحترام لما حققناه“.

ولقد حصل على ما طلبه بالتأكيد بعد التفوق على ليفربول.

وقالت صحيفة ماركا الإسبانية: ”زيدان أعطى كلوب درسا، لا يمكن أن يكون هناك جدال، ريال مدريد المثير أسقط ليفربول غير المنظم“.