سلايدر الاخبارمحافظات

الأشغال تدرس حلا جذريا لطريق رئيسي يشهد انهيارات متكررة في إربد

قال وزير الأشغال العامة والإسكان، يحيى الكسبي، السبت، إن الوزارة تدرس حلا جذريا لمشكلة الانهيارات المتكررة في الطريق الرئيسي في منطقة عيون الحَمَّام في لواء الكورة التابع لمحافظة إربد.

وأوضح الكسبي بعد تفقده الطريق الرئيسي، أن “الانهيارات في هذا الطريق منذ 7 سنوات ونحن نتابعها. الطريق صعبة بتضاريسها، وتسبب مشكلات في الانهيارات المتكررة”.

“آن الأوان نحن في وزارة الأشغال العامة أن نجد حلا جذريا لهذا الطريق”، وفق ما تحدث الكسبي لـ “المملكة”، مشيرا إلى “الاستعانة بمختصين لإيجاد الحل الجذري”.

وأشار إلى أن “الطريق لا يمكن أن تكون آمنة، والحل البديل سندرسه مع مختصين وأساتذة جامعات حتى نضمن حلا جذريا للطريق، في أقرب وقت ممكن”. وفضل الكسبي عدم تحديد مدة لإنهاء العمل في الطريق، وذلك “لأنه موضوع حساس وجذري”.

“مهما كلف الحل سنتحمله، وما يهمنا سلامة المواطنين، وأن نوفر لهم طريقا فيه سلامة مرورية”، وفق الكسبي، الذي لفت النظر إلى أنه “لن يقبل بإعادة فتح الطريق بهذه الصورة”.

وتحدث عن “مناطق انهيارات على طريق إربد – عمّان، تتابعها وزارة الأشغال” وتفقدها الكسبي خلال الزيارة إلى إربد، مشيرا إلى أن “الأمور مطمئنة”.

جانب من الطريق الرئيسي في منطقة عيون الحَمَّام في لواء الكورة التابع لمحافظة إربد. (المملكة)