بيان صادر عن عشيرة الربابعة توافق فيه على إعطاء عطوة عشائرية

صحيفة الملاذ الاخبارية

الملاذ نيوز : اجتمع أبناء عشيرة الربابعة من مختلف مناطق المملكة مساء أمس الأربعاء في مقرّ العزاء في إربد لمتابعة تداعيات جريمة القتل البشعة التي أنهت حياة ابن العشيرة آدم الربابعة وانتهاك حرمة بيته وقتله قتلة وحشية أمام زوجته وأطفاله في حرم بيته في زحر -إربد .
واستمر الاجتماع لساعات تباحث فيه مجلس العشيرة ووجهاؤها ما آلت إليه قضية ابنهم المقتول وما ستؤول إليه وتحديد مطالب العشيرة وحقوق ذوي المرحوم آدم المتفق عليها حال قبول العطوة العشائرية ..
وفِي الوقت الذي انتهت فيه اليومَ العطوة الأمنية فقد صعّد أبناء العشيرة مستنفرين ومستنكرين على عدم القبض على باقي عصابة القتل المتورطين بالجريمة وتسليم ثلاثة منهم فقط .
وتعّد هذه الجريمة سابقة لم يعهدها المجتمع الاردني ولا عشائره الأقحاح الذين عرفوا باحترام حقّ الجوار وإكرام الضيف ومراعاة حرمة الأُسر والبيوت لا كما فعل قتلة آدم بجريمتهم النكراء البشعة حيث تحشد له من أبناء عشيرة القرية التي جاورهم وساكنهم فيها، وانقض عليه أكثر من ثلاثة عشر مجرما بالعصي والهراوات والكريكات والمواسير وغيرها من الأدوات الحادة وانهالوا عليه ضربا امام اطفاله حتى آخر نفس فيه وما تركوه حتى فارق الحياة أمامهم وتسببوا له بتشوهات وبتر في أطراف يده وتركوه جثة ملقاة على الأرض .
وأمام هذه الجريمة النكراء فإن عشيرة الربابعة لن يقرّ لها قرار حتى يقتص لابنها من الجناة مع تحقيق مطالبها كاملة والتي سيعلن عنها في وقتها .
علما أنّ الاجتماع قد انتهى إلى موافقة عشيرة الربابعة على توسط عشيرة البشابشة ودخالتهم ووجبتهم بالموافقة على إعطاء عطوة اعتراف بالشروط المتفق عليها وحددت عصر الجمعة ١ / ١٢ موعدا لإجرائها .
وكانت عشيرة الربابعة صعدت احتجاجاً على عدم التعاطي مع مطالبهم في قضية ابنهم المغدور ادم والذي وجد مقتولاً في اربد.
وقال شهود عيان ان هناك اغلاقات لبعض الطرق في اربد بالاطارات المشتعلة من قبل أبناء العشيرة الغاضبين.
 

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب