ثقافة وفنفعاليات أدبية وفنية

منتدى الخليل يدعو إلى مراجعة وطنية شاملة

صحيفة الملاذ الاخبارية

أكد منتدى الخليل للتنمية الشاملة وقوف جميع أعضائه الذين يمثلون قطاعات سياسية واقتصادية وأكاديمية وفكرية وإعلامية خلف قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في فرض سيادة القانون على الجميع دون استثناء أحد، صونا للدولة ومؤسساتها ومنجازاتها ومصالحها العليا، وسلامة مواطنيها، وضمان حقوقهم المشروعة في حياة كريمة يسودها العدل والانصاف، والأمن والاستقرار، والتقدم والازدهار.

وقال رئيس المنتدى الدكتور يعقوب ناصر الدين إن أعضاء المنتدى يثمنون عاليا الرسالة الملكية السامية التي أكد جلالة الملك من خلالها حرصه على مبدأ دولة القانون التي تحمي مواطنيها من جميع اشكال التهديد والعبث، وتضمن سلامة وصحة المجتمع، وتفرض النظام بقوة القانون، ووحدة الأردنيين ووعيهم ووطنيتهم الصادقة، وتمسكهم القوي بالعناصر والعوامل التي طالما ضمنت ورسخت القيم والمبادئ والمثل العليا التي قامت وتأسست عليها المملكة الأردنية الهاشمية على يد الملك المؤسس عبدالله الأول ابن الحسين طيب الله ثراه.

وأضاف أنه رغم ما جرى من تجاوزات على القانون عقب إعلان نتائج انتخابات مجلس النواب التاسع عشر إلا أن الأردن نجح في انجاز استحقاق دستوري في ظرف استثنائي لم يسبق له مثيل، وأظهر أمام العالم أنه بلد يواجه التحديات، ولا يستسلم للأزمات، ولا يسمح للخارجين عن القانون تجاوز الحدود، تحت أي ظرف أو مبرر ظاهر أو خفي، مشيدا بالتحرك السريع، والمستوى الرفيع لأداء قواتنا المسلحة الأردنية – الجيش العربي – والأجهزة الأمنية، والحكام الإداريين لملاحقة جميع من أخلوا بالقانون، وعرضوا سلامة المجتمع للخطر، سواء نتيجة استخدام الأسلحة النارية، أو مخالفة أوامر الدفاع الخاصة بالتصدي لانتشار وباء الكورونا.

ودعا الدكتور ناصر الدين إلى مراجعة وطنية شاملة للوضع الراهن على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والصحية وغيرها، وإلى مزيد من الوعي تجاه التطورات المحتملة في المنطقة، بما يعزز قوة الأردن وصموده في وجه التحديات وفي تثبيت قواعد قوته ومكانته الإقليمية والدولية، وترسيخ علاقات التضامن والتكافل بين الأردنيين جميعا، وبينهم وبين مؤسساتهم العامة والخاصة، من أجل حماية الوطن ومقدراته ومنجزاته ومصالحه العليا، حاضرا ومستقبلا.

الرابط المختصر للمقال :