ثقافة وفن

مذيعات اقتحمن الدراما العربية

صحيفة الملاذ الاخبارية

ليس جديداً على عالم الدراما العربية، دخول بعض مذيعات البرامج التلفزيونيَّة إلى عالم التمثيل، واستعانة المنتجين بوجوه تلفزيونيّة معروفة للمشاركة في أعمال درامية مختلفة.

لسنوات عديدة، حضرت في الأعمال السينمائية مقدمة البرامج المصرية نجوى ابراهيم التي أضافت إلى شهرتها في دنيا التلفزيون مشاركتها في مجموعة من الأعمال السينمائية، ومع كبار المخرجين، أمثال المخرج الراحل يوسف شاهين في مسلسل “الأرض”، وصلاح أبو سيف في “فجر الإسلام”، وكان لها بعض التجارب في الدراما أيضًا.

وتحمل ذاكرة العقود الماضية مجموعة من مقدمات البرامج اللواتي اختبرْن عالم التمثيل، مثل الفنانة إسعاد يونس التي عادت، بعد سنوات طويلة، إلى الحوارات الفنية في برنامجها الشهير “صاحبة السعادة”، إذْ بدأت حياتها كمقدمة للبرامج الإذاعية. وكذلك زميلتها جالا فهمي التي عملت في الإذاعة المصرية، قبل أن تنتقل إلى السينما في فترة الثمانينيات والتسعينيات.

وعبرَت مقدمة البرامج اللبنانية رزان مغربي قبل سنوات إلى عالم السينما، وشاركَت في القاهرة في أعمال سينمائية ومسلسلات درامية، إلا أنَّ مشاركتها في مسلسل “حكاية حياة” إلى جانب الممثلة غادة عبد الرازق، من إخراج محمد سامي، عزَّز من حضورها والطلب للمشاركة في أدوارٍ ضمن مسلسلات مصرية.

وتُعرَض حاليًا مجموعة من المسلسلات العربية المشتركة، واللافت فيها، الاستعانة بمقدمات البرامج التلفزيونية بأدوار مستجدة، والواضح أن بعض المذيعات في لبنان يلجأن للتمثيل كنوع من التعويض عن غياب الإنتاج التلفزيوني.

لم تكن التجربة الدراميّة لمقدمة البرامج اللبنانية، يمنى شري، في التمثيل هذا الموسم، هي الأولى من نوعها، إذْ شاركت، قبل سنوات، في مسلسل “حياة سكول” (2015) إلى جانب زميلها السابق في تلفزيون “المستقبل” جوزف حويك. وكذلك شاركت عام 2019 في مسلسل “الباشا”، وعادت إلى الدراما العربية المشتركة هذا الموسم في مسلسل “هند خانم”، من إخراج كنان إسكندراني.

ودخلت مواطنتها، المذيعة ريتا حرب عالم التمثيل قبل عشرين عاماً عندما شاركت في فوازير رمضان عام 2000 في برنامج “فوازير كوابيس” لصالح محطة ART، ثم كرت سُبحة مشاركتها في المسلسلات التي بلغت 12 مسلسلاً وفيلمين سينمائيين. لكن انتشار حرب الحقيقي كان بعد مشاركتها في مسلسل “طريق”، من إخراج رشا شربتجي، إلى جانب الممثل السوري عابد فهد، ما فتح أمامها أبوابا واسعة ضمن الدراما العربية المشتركة، وهي اليوم تلعب دوراً جيداً في مسلسل “من الآخر” من إخراج شارل شلالا.

وخاضت مقدمة البرامج أيضاً كارين سلامة عالم التمثيل قبل سنوات. وفي رصيدها حتى اليوم أكثر من خمسة مسلسلات. لكنها ظهرت في الدراما المشتركة قبل عام، عندما شاركت بدور مراسلة صحافية في مسلسل “خمسة ونص”، من إخراج فيليب أسمر، والذي حقق نسبة مشاهدة عالية، دفعت ببعض المنتجين لطلبها والمشاركة في مسلسلات جديدة، ومنها دورها في مسلسل “هند خانم” إلى جانب الممثل اللبناني المخضرم أسعد رشدان، في دور “عشيقة” لرشدان، رجل الأعمال الذي يتاجر في الممنوعات ويعنّف زوجته.

وتشارك لمى لاوند، مقدمة الأخبار السابقة في مسلسل “من الآخر” الذي يُعرَض حاليًا.

الرابط المختصر للمقال :