رياضة

روبينيو يغادر سانتوس مع تزايد الجدل حول قضية اغتصاب

صحيفة الملاذ الاخبارية

قرر نادي سانتوس ولاعبه روبينيو وبالتراضي إلغاء العقد المبرم بينهما والذي عاد بمقتضاه لاعب منتخب البرازيل وريال مدريد السابق إلى بلاده بعد أنباء عن تهديد الرعاة بإلغاء العقود مع سانتوس بسبب تعاقده مع لاعب أدين بالاغتصاب في إيطاليا.

وقال سانتوس في بيان عبر موقع تويتر الليلة الماضية “قرر سانتوس وروبينيو وبالتراضي فسخ العقد الموقع بينهما في 10 أكتوبر حتى يتسنى للاعب التركيز وبشكل كامل على الدفاع عن نفسه أمام القضاء في إيطاليا”.

وكان روبينيو (36 عاما) بدأ مسيرته في ملاعب الكرة في صفوف سانتوس قبل اللعب لريال مدريد ومانشستر سيتي وميلان إضافة إلى أندية أخرى.

وقبل أسبوع واحد ارتبط روبينيو مع سانتوس بعقد قصير المدة حتى نهاية الموسم الحالي في البرازيل لتكون رابع مرة يلعب فيها للفريق.

واعترض بعض المشجعين وبعد ذلك الرعاة على التعاقد مع اللاعب بسبب قضية الاغتصاب التي يحاكم فيها في إيطاليا بعد إدانته بالتهمة في 2017 والحكم عليه بالسجن لتسعة أعوام.

وتقدم اللاعب بطعن على الحكم والقضية مستمرة في المحاكم حتى الآن.

وفي رسالة مصورة عبر موقع إنستجرام قال روبينيو الليلة الماضية “إلى جمهور سانتوس وإلى من يحبني.. كونوا على ثقة بأنني سأثبت براءتي”.

رويترز

الرابط المختصر للمقال :