برلمان

وطن النيابية: سيادة القانون فوق الجميع والاستقواء على الدولة مرفوض

صحيفة الملاذ الاخبارية

أكدت كتلة وطن النيابية أن سيادة القانون تعلو على أي اعتبار، وأن القضاء الأردني النزيه هو الحكم والمرجع والفيصل لكل أبناء الوطن.

وذكرت في بيان صادر عنها اليوم الثلاثاء أن الحوار هو الأساس في مختلف القضايا الوطنية، مشددة على أن الاستقواء على الدولة مرفوض ولا يمكن القبول به تحت أي ذريعة، فالأردن الذي واجه التحديات وتجاوز الأزمات على مر السنوات عبر منجز بنته الأجيال، يستحق من أبنائه اليوم الوقوف معه، بخاصة في ظل الظروف والتداعيات التي تسبب بها فيروس كورونا المستجد.

وأشارت إلى الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد، منوهة إلى أن الخصومات طالت رواتب مختلف أجهزة الدولة ولم تستهدف جهة أو نقابة أو فئة بعينها، رافضة أي محاولة لجر البلاد لفتنة بغية أهداف ومكتسبات شخصية ضيقة.

وختمت الكتلة بيانها بالقول إن الوطن يحتاج اليوم إلى تكاتف أبنائه ووحدة صفهم والتنبه لمحاولات حرف البوصلة في ظل ما يحيطنا من أخطار وتحديات على رأسها مطامع حكومة الاحتلال الإسرائيلي عبر نوايا ضم غور الأردن، داعية أبناء الوطن كافة إلى التحلي بالحكمة والعقلانية وعدم الانجرار وراء محاولات البعض إلى خلق أجواء من التوتر، حيث أمن واستقرار الوطن مقدس وثابت لا يمكن السماح لأي فئة أن تعبث به.

الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة