إقتصاد

هبوط تاريخي للعملة الإيرانية.. 210 آلاف ريال لكل دولار

صحيفة الملاذ الاخبارية

سجل الريال الإيراني هبوطاً تاريخياً أمام الدولار الأميركي، ليسجل قيمة متدنية وصلت إلى 210 آلاف ريال إيراني مقابل الدولار الواحد.

ومني الريال الإيراني بخسائر كبيرة تنذر بانهيار أعمق للريال أو (التومان الذي يعادل 10 ريالات) وبذلك تبلغ العملة مرحلة تاريخية من التراجع المتواصل منذ انحساب الولايات المتحدة الأميركية من الاتفاق النووي.

وبلغ سعر الدولار في السوق الحرة حتى لحظة كتابة هذا التقرير 21 ألفا و30 تومان، بواقع 210 آلاف ريال مقابل الدولار الواحد.

وكان سعر العملة الإيرانية، 38000 ريال لكل دولار عند انسحاب ترمب من الاتفاق النووي، وبعد يوم من الانسحاب هوى إلى 64000 ريال.

وبعد ذلك ظلت العملة الإيرانية تسجل أدنى مستوى لها كلما فرضت الولايات المتحدة العقوبات حزمة تلو الأخرى.

ويظل السعر الرسمي على الموقع الإلكتروني للبنك المركزي الإيراني يغرد خارج السرب بإصراره على 42000 ريال للدولار الواحد، وهو سعر بعيد جداً عن الواقع لا يعترف به السوق.

ووفقًا لمحللي سوق الصرف الأجنبي، فإن السبب الرئيسي لزيادة سعر الصرف هو انخفاض قيمة العملة الوطنية بسبب ارتفاع التضخم وأسعار الفائدة.

الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة