منوعات

عرض “تنين صغير” غامض “يأكل” مرة واحدة في العقد و”يعيش” مدة قرن!

صحيفة الملاذ الاخبارية

يُفتتح هذا الشهر أول معرض عام لكائن حي يافع، olms، والذي يُشار إليه أيضا بـ”السمندل الكهفي” أو “التنين الصغير”، في سلوفينيا.

وستُعرض مخلوقات الكهف الغامضة ابتداء من 8 يونيو، في كهف Postojna المعروف في سلوفينيا.

ويمكن أن تعيش المخلوقات الشبيهة بالديدان هذه، لمدة 100 عام، مثيرة حيرة العلماء لقدرتها على الحفاظ على خصائصها الفتية طوال حياتها.

وتتميز الـ Olms بأنها عمياء وتنبض قلوبها مرتين في الدقيقة، ويمكنها إعادة إنماء أطرافها حال قُطعت.

ويشتهر كهف Postojna في سلوفينيا بكونه موطنا لـ olms، وتسمى أحيانا “الأسماك البشرية” بسبب مظهرها الجسدي.

وتقول الأسطورة المحلية إن المخلوقات هي أحفاد تنانين تسكن الكهف، وبالتالي لُقبت بـ “تنين صغير”.

وتنام كائنات “السمندل الكهفي” وتأكل وتتنفس تحت الماء. ولا نرصدها كثيرا وهي تتغذى على الطعام، لأنها قادرة على البقاء بدونه مدة عقد. ويبلغ طول الأنواع البالغة منها نحو 30 سم.

وكان عرض المخلوقات البالغة جزءا من جولة كهف Postojna منذ أوائل القرن التاسع عشر.

ومع ذلك، لم تتكاثر olms في سلوفينيا حتى عام 2017، عندما رُصدت البيوض على زجاج أحد الخزانات في مجمع الكهوف.

واستغرق الأمر 120 يوما إلى أن فقست 22 بيضة في المختبر تحت الأرض، وستكون هذه “تنانين صغيرة” متاحة للعرض.

وهناك أمل في أن تساعد دراسة صغار olms، على معرفة المزيد عن البرمائيات الغامضة.

الوسوم
الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة