العالمعربي ودولي

مقتل شرطي وإصابة آخر في كاليفورنيا.. والعفو الدولية تتهم ترمب بالعنصرية

صحيفة الملاذ الاخبارية
أعلنت شرطة مدينة أوكلاند في ولاية كاليفورنيا الأمريكية عن مقتل ضابط في خدمة الحماية الفيدرالية وإصابة آخر جراء إطلاق نار حصل خلال مظاهرات في المدينة الليلة الماضية.
وأكدت الشرطة أن الضابطين في خدمة الحماية الفيدرالية التابعة لوزارة الأمن الداخلي كانا مرابطان في مبنى وسط أوكلاند الفدرالي، مشيرة إلى أن التحقيق جار في الحادث، وفقا لما نقلته شبكة السي ان ان.
وأكد متحدث باسم شرطة أوكلاند لشبكة “سي إن إن” أن 7.5 ألف متظاهر على الأقل خرجوا الليلة الماضية إلى شوارع المدينة احتجاجا على مقتل الشاب من ذوي البشرة السمراء جورج فلويد خلال توقيفه في مدينة مينيابوليس جراء استخدام ضباط شرطة العنف المفرط.
ومن جهة أخرى قالت وسائل إعلام أميركية إن الرئيس دونالد ترامب أوعز للشرطة العسكرية بالاستعداد للانتشار في مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا في حال تدهورت الأوضاع الأمنية، في حين اتهمت منظمة العفو الدولية ترامب بالعنصرية.
وأمر البنتاغون وحدات الشرطة العسكرية في قاعدتي “فورت براغ” بولاية كارولينا الشمالية، و”فورت دروم” في ولاية نيويورك بالتمركز في مينيابوليس خلال 4 ساعات في حال صدور أمر بذلك، بحسب ما نقلته وكالة أسوشيتد برس.
وأصدر وزير الدفاع مارك إسبر أوامره في هذا الشأن بشكل شفهي، بعد اتصاله مع الرئيس ترامب وتناول الخيارات العسكرية الممكنة لاحتواء الاحتجاجات، وفق المصدر ذاته.
هذا وقالت تقارير في وسائل إعلام محلية إن البيت الأبيض خضع لإجراءات غلق بعد تجمع عدد من المتظاهرين حوله.
الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة