محافظات

الطفيلة: حركة شرائية سلسلة واجراءات رقابية صارمة

صحيفة الملاذ الاخبارية

بدأت الحركة الشرائية في اسواق الطفيلة التجارية اليوم الأربعاء بصورة اعتيادية بعد القرار الحكومي بتزويد المواطنين بالمؤن والاحتياجات الأساسية ضمن ضوابط واجراءات مشددة.

وقال مدير منطقة وسط مدينة الطفيلة جهاد الشرايدة: إن بلدية الطفيلة الكبرى بدأت وبالتعاون مع الدوائر الحكومية خطة للاستمرار بايصال الخبز عبر طواقم ومركبات حكومية للتجمعات التي حرمت من خدمة التوصيل، ولاسيما أحياء المنصورة والبحرات والقطيفات.

ودعا محافظ الطفيلة محمد الرفايعة للتقيد بإجراءات السلامة العامة في الأسواق التجارية والأحياء السكنية أثناء شراء المواد التموينية مع الالتزام بارتداء الكمامات وترك مسافات آمنة بين مرتادي المحلات التجارية. وطالب عدد من المواطنين بتزويد محلات الخضار والفواكه باحتياجاتها، وسد النقص في المحلات التجارية من مشتقات الألبان عبر تزويدها من المعامل المحلية.

كما طالب أصحاب مزارع دواجن في الطفيلة بتزويد الشركات ومسالخ الدواجن الكبرى بالدواجن وليس لمحلات بيع الدجاج في المدن والقرى، لتوزيعها على المواطنين إما طازجة أو مجمدة.

وأكد رئيس غرفة تجارة الطفيلة عودة الله القطيطات ان عملية الشراء من المحلات الصغيرة تجري بسلاسة وسهولة، في الوقت الذي يطلب من الشركات والمصانع توريد كميات إضافية للمواد التموينية الأساسية، أما مخابز الطفيلة وعددها 38 مخبزا فتعمل بكامل طاقتها الإنتاجية بعد تزويدها بكميات إضافية من الطحين مع متابعة ومراقبة مدى التزام التجار بالسقوف السعرية.

الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة