محافظات

فاعليات وشخصيات كركية تشيد بمواقف جلالة الملك والقوات المسلحة

صحيفة الملاذ الاخبارية

اشادت فاعليات وشخصيات كركية بموقف جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين في الحفاظ على سلامة المواطنين وتوجيهاته المتواصلة للحكومة والقوات المسلحة ببذل الجهد لتأمين سلامة ابناء الوطن.

 

وقال العميد الركن المتقاعد عايد سالم العمرو ان موقف جلالة الملك ورئاسته لاجتماع مركز إدارة الأزمات ومتابعته الشخصية لموضوع الوباء العالمي “الكورونا” واهتمامه الشخصي بصحة وسلامة الشعب الأردني أكبر الأثر في نفوس الأردنيين جميعاً، واصداره لقانون الدفاع وتوجيهه للحكومة لتطبيقه ضمن الحدود الدنيا مع الحرص على عدم المساس بحقوق الصحافة والحريات العامة والمؤسسات الخاصة.

وقدم العمرو الشكر لقواتنا المسلحة الأردنية البواسل ولعطوفة رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن الطيار يوسف الحنيطي ومتابعته المستمره لما يحصل وتنفيذه لتوجيهات سيدنا ومساعدتهم للمواطنين وتنفيذ قانون الدفاع للمحافظة على سلامة المواطنين وكذلك السياسة الطبية المحكمه للمحافظة على المواطنين وذلك لحصر الوباء وعدم انتشاره، ووعي وحنكة قواتنا المسلحة والأجهزة الأمنية وكل هذا ساعد على التعاون بين الجميع والتفهم التام لما يحصل.

وثمن العمرو موقف الحكومة على المتابعة الدقيقة والشفافة والمتمثله بالخطوات الدقيقة والصحيحة وتوعية المواطنين وايصال المعلومات بصورة دقيقة وشفافة للسيطرة على هذا الوباء العالمي، مطالبا المواطنين ان يكونوا على قدر كبير من الوعي والمسؤولية للخروج من هذه الازمة.

بدوره اشاد رئيس منتدى الفكر والثقافة و التنمية عودة الجعافرة بالإجراءات الحكومية التي اتخذتها الحكومة للوقاية من فايروس كورونا والتي  جسدها تفعيل قانون الدفاع رقم ١٩٩٢/١٣ ويتثمل بضبط حركة المواطنين بمنع الازدحام والتنقل العشوائي لتجسيد الوقاية المجتمعية داعيا المواطنين الى الالتزام بالتعليمات الحكومية حفاظا على مصلحتهم ومصلحة الوطن.

واشاد الجعافرة بمواقف القوات المسلحة الاردنية لضبط الأمن والأمان وبالدور الكبير الذي يقوم به جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين الذي يتابع ويوجه اولا باول كافة المؤسسات والجهات المعنية للحفاظ على صحة المواطنين والتي كما قال جلالته لا يوجد شيء اقدس من صحة وسلامة المواطن الاردني.

 

وقال رئيس ملتقى الكرك للفعاليات الشعبية خالد الضمور  ان ما يمر به العالم اليوم من انتشار لفايروس كورونا وعلى امتداد واسع جدا من العالم اعطت الحكومة الاردنية منذ البداية  اهتماما خاصا لهذا الأمر واستطاعت ان تحصره في ادنى صورة من خلال المتابعات الحثيثة للزائرين والوافدين وللمقيمين في الأردن حيث خصصت اماكن لاستضافة وإقامة كل من يشتبه باصابته في هذا الفايروس مما جعل المواطن في مأمن ممن حوله كما أن الامور زادت اهمية لاهتمام جلالة الملك في هذا الموضوع الهام والذي يهم حياة المواطن في معيشته حيث أصدر امره لتعزيز موقف الحكومة باعلان الاحكام الخاصة لرعاية وإعطاء الأهمية لإدارة الازمة من خلال الحكومة ومن خلال القوات المسلحة فنوجه التحية والاجلال لجلالة الملك وللحكومة الرشيدة بأن هذا الإجراء سيكون له الأثر الأكبر في حماية ورعاية المواطن الأردني من هذا المرض الفتاك شاكرين لجلالة الملك وللحكومة الرشيدة ولقواتنا المسلحة على هذه الانجازات والله يحمي الاردن ومواطنينا وشعبه.

الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة