ارشيف الملاذ نيوزسورياعربي ودولي

روسيا تستثمر نصف مليار دولار في ميناء طرطوس السوري

صحيفة الملاذ الاخبارية

أعلنت موسكو، الثلاثاء، تخصيص مبلغ نصف مليار دولار أمريكي، لاستثمارها في تحديث ميناء طرطوس السوري، على السواحل الشرقية للبحر المتوسط.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف، في تصريحات صحفية، إنه من المقرر أن يتم استثمار المبلغ على أربع سنوات، في تحديث ميناء ”طرطوس“، حسب وكالة ”سبوتنيك“ للأنباء.

وأضاف أن موسكو تعتزم ”إعادة تأسيس وتعزيز الميناء القديم وبناء ميناء تجاري جديد“.

وجاءت تصريحات ”بوريسوف“ بعد وصوله الاثنين، إلى العاصمة السورية دمشق، في زيارة عمل.‎

وفي السياق، نقلت وكالة ”إنترفاكس“ للأنباء الروسية يوم الثلاثاء، عن نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف قوله، إن روسيا تخطط لبناء مركز للحبوب في ميناء طرطوس السوري لتعزز وجودها في أسواق الشرق الأوسط.

وأضاف بوريسوف، أن تشييد البنية التحتية اللازمة في الميناء الذي استأجرته روسيا لمدة 49 عامًا من السلطات السورية في 2017 قد يبدأ العام المقبل.

يذكر أن البرلمان السوري أقر أمس الاثنين، منح شركتي نفط روسيتين امتياز التنقيب عن البترول والنفط والغاز في 3 مواقع بشمال سوريا وقرب العاصمة دمشق.

وذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن ”العقود التي أقرَّها البرلمان في جلسته أمس الاثنين وُقّعت في وقت سابق من العام الجاري مع شركتي ميركوري المحدودة المسؤولية، وفيلادا المحددوة المسؤولية الروسيتين“.

وقال وزير النفط والثروة المعدنية السوري علي غانم، إن منح العقود للشركتين يتماشى مع إستراتيجية الحكومة ”ضمن التوجه… للدول الصديقة التي وقفت إلى جانب سوريا وعلى رأسها روسيا وإيران“.

ووسط عزوف من القوى الغربية، يتطلع الرئيس السوري بشار الأسد لحليفتيه روسيا وإيران للاضطلاع بدور في إعادة البناء بعد أن ساعدتا الجيش على استعادة السيطرة على معظم البلاد.

وكانت سوريا تنتج زهاء 380 ألف برميل من النفط يوميًّا قبل الحرب، ولكن الإنتاج انهار بعد أن ألحق القتال الضرر بشرق البلاد الغني بالنفط. ويتحكم مقاتلون أكراد سيطروا على مناطق في شمال وشرق سوريا من الدولة الإسلامية بمساعدة الولايات المتحدة في جزء كبير من حقول النفط.

الرابط المختصر للمقال :

مقالات ذات صلة