حقيقة القبض على الراقصة جوهرة

صحيفة الملاذ الاخبارية

بعد ساعاتٍ من الغموض حول مصيرها، نفت مصادر أمنية بوزارة الداخلية المصرية اليوم الإثنين، القبض على الراقصة الروسية، إيكاترينا أندريفا، الشهيرة بـ”جوهرة”، وزوجها الشاب خالد أحمد، بعد تسريب الفيديوهات الجريئة لهما خلال اليومين الماضيين.

ووصفت المصادر في تصريحات لـ”فوشيا” الأخبار المتداولة عبر المواقع بشأن القبض عليها وزوجها بأنها “عارية تماما عن الصحة”، خاصةً أنه لم يصدر أي قرارات من النيابة العامة بشأن ضبطهما أو إحضارهما على خلفية الفيديوهات المسربة والتي أثارت الجدل والغضب عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكّدت المصادر أنَّ الإدارة العامة لمباحث الآداب، لم تتلقَّ قرارات في هذا الشأن، ومن ثم تنفيذ أي قرار حال وصوله.

وفي السياق ذاته، علّق باسم عبد المنعم، مدير أعمال الراقصة جوهرة على الأمر عبر صفحته الشخصية على فيسبوك، حيث كتب نصًّا: “هو أنا مطلوب منى أتناقش في واقعة سرقة موبايل من شخص وكان عليه فيديوهات من حياته الشخصيه ؟! يا جماعة أنا كميه المكالمات والواتساب وصلتنى لمرحلة إني مش عارف أشوف شغلي بشكل عام، ده شيء ليس من اختصاص وكيل الأعمال الناقش فيه”.

واستكمل: “أما بالنسبة لإن الحجات اللي بتتبعتلي بقت على موبايلي أكتر من ملفاتي الشخصية، ودا شيء غير مسموح بيه دينيا ولا أخلاقيا، بعد إذنكم اللي بياخد من وقته علشان يضيع وقتي أنا بمكالمة سلبية او بيبعت على الواتساب ممكن يستثمر دا فانه يعمل شيء إيجابي لنفسه أو لحياته أحسن ربنا يهدي الجميع”.

وكانت فيديوهات مسرّبة للراقصة قد انتشرت عبر مواقع التواصل، أثارت الجدل والغضب، نظرًا لما تضمّنته من جرأة بين الراقصة والشاب، إلى أن خرج الشاب الذي ظهر مع جوهرة ليعلن أنه متزوج منها منذ فترة، وأن تصوير الفيديوهات كان لتسجيل ذكرى بينه وبين زوجته، ثم تعرّض لسرقة هاتفه من قبل أصدقاء له.

ولم يتأكّد حتى الآن إذا ما كانت الراقصة جوهرة متواجدة داخل مصر من عدمه، نظرًا لاختفائها عن الساحة منذ العام الماضي، بعد صدور حكم قضائي ضدها بالحبس لمدة عام، لاتهامها بارتداء بدلة رقص جريئة غير مطابقة للمواصفات المعمول بها، واتهامها بالتحريض على الفسق والفجور، وإثارة الغرائز عبر إيحاءات جنسية، والعمل دون ترخيص، وقد تقدّمت جوهرة، باعتراض على الحكم إلا أنَّ الاعتراض قد رُفض.

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب