توقيف فنان راب تونسي بتهمة التحريض على الاغتصاب

صحيفة الملاذ الاخبارية

قررت النيابة العامة في تونس، اليوم الأربعاء، توقيف فنان الراب أحمد بن أحمد، الشهير بـ“كلاي بي بي جي“، وذلك على خلفية دعوى قضائية قدمتها ضده الإعلامية بية الزردي.

وأمرت الإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية في النيابة العامة في العاصمة التونسية، التحفظ على مغني الراب ”كلاي“ بسبب اتهامات وُجهت له بالتحريض على الاغتصاب، في قضية أثارت موجة غير مسبوقة من الجدل في الوسط الفني والشارع التونسي.

وكانت الإعلامية بقناة ”الحوار التونسي“، بية الزردي، رفعت قضية ضد “كلاي بي بي جي“ واتهمته بـ“الثلب والشتم والتحريض على اغتصابها“، إثر نشره لفيديو كليب اعتبره كثيرون اعتداء صارخًا وتحريضًا على العنف ضدّ المرأة.

القبض على أجنبيتين وخليجي ظهروا في صور مخلة بالآداب العامة
تحول تاريخي في مكافحة المخدرات.. ضبط أول ”غواصة كوكايين“ في أوروبا‎
وإثر الجدل الذي أثاره كليب ”كلاي بي بي جي“، دعت جمعيات حقوقية نسوية في تونس النيابة العامة إلى التحرك الفوري والعاجل ضد  الفنان التونسي وضد أغنيته التي اعتبرت أنها تحرض على “الاغتصاب والتحرش بالنساء“.

واتهمت الجمعيات التونسية الفنان التونسي بـ“التحريض المباشر على العنف“، معتبرة أنّ ما قام به هو“تجسيد واضح لثقافة تستباح فيها جميع أنواع الاعتداءات المسلطة عليهن سواء اللفظية أو المعنوية“.

واعتبرت جمعية ”أصوات النساء“ التونسية، أنّ محتوى أغنية “كلا بي بي جي“، من شأنه أن يساهم في “نشر عقلية رجعية تشجع على التطبيع مع هذا النوع من الممارسات ضد النساء خاصة حين تنم أغلب التعليقات المرفقة بالفيديو عن حالة عنف شديد تفضح من خلاله حالتي الكبت، والانحطاط الأخلاقي، اللتين يعاني منهما الشباب التونسي“.

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب