الأوقاف الفلسطينية: انتهاكات الاحتلال للأقصى تجاوزت الاستفزاز إلى السيطرة والتهويد

صحيفة الملاذ الاخبارية

ستنكرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية ما تعرض له المسجد الأقصى صباح اليوم من تدنيس واسع لساحاته وأداء طقوس تلمودية به، بحجة الأعياد اليهودية من قبل عشرات المستوطنين بقيادة وزير زراعة الاحتلال والنائب اليميني يهودا غليك.
وأكد وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية حسام أبو الرب في بيان صدر عن الوزارة اليوم أكد أن هذه الاقتحامات تستهدف استقلالية المسجد الأقصى خاصة في ظل ممارسات أصبحت تتجاوز الانتهاكات اليومية الاستفزازية، إلى انتهاكات ممنهجة ومدروسة بغية السيطرة عليه، وتهويده.
وأضاف أن الحملة الصهوينية القديمة الجديدة القائمة على تزوير الحقائق وفرض سياسة الأمر الواقع؛ لشاهد على العنصرية البغيضة التي يمارسها المستوطنين على المقدسات.
وشدد على أن ما يجري تجاه المقدسات والمواقع الإسلامية يتطلب دورا عربيا وإسلاميا استثنائيا للتحرك العاجل من أجل حماية المسجد الاقصى وباقي المقدسات.
وكان مئات المستوطنين اليهود اقتحموا صباح اليوم باحات المسجد الأقصى وسط إغلاقه من قبل الاحتلال الصهيوني وفرض قيود على دخول المصلين الفلسطينيين بسبب العيد اليهودي الغفران أو ما يسمّى بـالكيبور.

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب