سعودي يعفو عن قاتل ابنه

أثنى أمير الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، على موقف المواطن السعودي، خويتم بن سعد الحارثي، الذي تنازل عن قاتل ابنه معتز.

أجرى الأمير فيصل، اتصالا هاتفيا بـالحارثي، وقدم خالص العزاء والمواساة له، بحسب ما ذكرته صحيفة “سبق” السعودية.

وبحسب الصحيفة، فإن “أمير الرياض أشاد بكريم الأخلاق ونبيل الصفات، التي تحلى بها في عفوه وتنازله، مبينا الأثر والقدوة التي زرعها في المجتمع وقدم فيها أجمل صور الأخوة الإسلامية والاجتماعية”.

وقال “الحارثي” إنه يقدر أمير منطقة الرياض، ويشكره على تعازيه ومواساته وعلى مشاعره الطيبة.

والحارثي هو والد الطفل السعودي الذي توفي خنقا إثر شجار وقع في مدرسة بمنطقة الرياض، وجاء إعلانه بالعفو بعد أن دفن الطالب معتز في مقبرة النسيم بالرياض، معتبرا أن وفاة ابنه لم تكن عمدا من زميله.

ومن جانبه قدم مدير عام التعليم بمنطقة الرياض أحمد الوهيبي، ووفد من منسوبي التعليم، التعازي لذوي الطفل معتز الحارثي.

وشهدت مدرسة بشر بن الوليد الابتدائية بالرياض، صباح الاثنين الماضي، وفاة أحد طلابها مخنوقا بعد شجار مع زميله، ولم تفلح محاولات إسعافه، وعلى خلفية الحادثة تم إيقاف طالب، في حين فتحت تحقيقات مع طلبة الفصل، بينما وثقت كاميرات المراقبة في المدرسة المشاجرة بين الطالبين في الصف السادس الابتدائي.

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب