الفايز يدين الاقتحامات الاسرائيلية لباحات الاقصى

عبر رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز عن ادانته الشديدة للاقتحامات الاسرائيلية التي نفذها مستوطنون متطرفون لباحات المسجد الاقصى ، تحت حماية ونظر قوات الاحتلال الاسرائيلي، مبينا ان هذه الاستفزازات والممارسات الاسرائيلية من شأنها دفع المنطقة الى المزيد من الصراعات وتأجيج العنف فيها . واكد رئيس مجلس الاعيان في تصريحات صحفية اليوم الخميس، ان ما تقوم به اسرائيل بحق المقدسات الاسلامية والمسيحية والشعب الفلسطيني الاعزل، انما “يمثل ارهاب دولة يجب على المجتمع الدولي التصدي له بحزم ومحاسبتها على الجرائم التي ترتكبها بحق المقدسات التي تشكل ارثا حضاريا ودينيا وانسانيا عالميا”. وقال، ان مجلس الاعيان الذي يدين بشدة الاعتداءات الاسرائيلية، يؤكد دعمه الكامل وتأييده المطلق لكافة الجهود التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني دفاعا عن عروبة القدس وصمود اهلها، وتصديه الحازم لكافة الاجراءات والقرارات الاسرائيلية التي تستهدف طمس هويتها وطابعها العربي الاسلامي، وتصدى جلالته للمخططات الاسرائيلية الرامية الى تغير الوضع القائم في المسجد الاقصى الشريف. وبين الفايز ان الجهود التي يبذلها الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني لحماية المقدسات، وتحذيره من اية محاولات للمساس بالوضع القائم في المسجد الاقصى، انما تأتي انسجاما مع دور الأردن في الدفاع عن القدس الشريف، استنادا إلى واجبه الديني والتاريخي واستنادا الى الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية. وطالب رئيس مجلس الاعيان المجتمع الدولي، ومجلس الأمن وهيئات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية، وكافة المؤسسات البرلمانية في العالم الى تحمل مسؤولياتها والقيام بدورها الاخلاقي والانساني والقانوني لحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس والضغط على اسرائيل باعتبارها الدولة القائمة بالاحتلال على وقف اعتداءاتها والانتهاكات التي تقوم بها.

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب