التوتر النفسي .. عدو البشرة اللدود

الملاذ – أفادت مجلة «وومان» النمساوية بأن التوتر النفسي الدائم يمثل العدو اللدود للبشرة؛ حيث إنه يتسبب في ارتفاع نسبة السكر بالدم، وارتفاع مستوى هرمون الكورتيزول بالجسم.

وأوضحت المجلة المعنية بالصحة والجمال أن النتيجة المحتومة حينئذ، تتمثل في ظهور البثور والتجاعيد والهالات السوداء، التي تسلب البشرة نقاءها ونضارتها، وتحرم الوجه إطلالته المشرقة.

ولمواجهة ذلك، تنصح «وومان» بمحاربة التوتر النفسي، من خلال ممارسة تقنيات الاسترخاء مثل اليوجا والتأمل، مع الحرص على أخذ قسط كافٍ من النوم ليلاً، لا يقل عن ست ساعات لإتاحة الفرصة للبشرة للتجدد. (د ب ا)

اضغط هنا لزيارة صفحة  صحيفة الملاذ الاخبارية عبر الفيس بوك

اضغط هنا لزيارة قناة صحيفة الملاذ الاخبارية على يوتيوب