ارشيف الملاذ نيوز

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

الملاذ نيوز : حالة من الجدل أثارتها الفنانة سهير رمزي بعدما ظهرت في إحدي الصور التى نشرتها الفنانة نادية الجندي، أثناء مشاركتهما الإحتفال بعيد الأضحي على إحدي الشواطئ بدون حجاب، برفقه زوجها رجل الأعمال علاء الشربيني.
سهير رمزي استغنت عن غطاء الرأس ووضعت بدلاً منه قبعة كبيرة، كما احتفظت بالملابس الواسعة الطويلة ولكن شعرها بدا واضحا جدا، وهو الأمر الذي عرضها للهجوم من قبل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي اللذين أعتقدوا تخليها عن الحجاب.
خرج زوجها رجل الأعمال علاء الشربينى، ليرد على هجوم رواد سوشيال ميديا علي زوجته خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “صح النوم” المذاع على فضائية “LTC، وعلق قائلًا: “الدنيا كانت هوا شوية والبورنيطة اللى سهير كانت لبساها طارت، وظهرت منها خصلتين شعر”.
وتابع: “هناك من يتصيد الأخطاء، وسهير مازالت محجبة، وتتقى ربنا ومحافظة على وقارها”.
الجدير بالذكر أن ذلك الموقف لم يكن الوحيد الذي أثار الجدل حول الفنانة سهير رمزي ونرصد أبرز تلك المواقف خلال التقرير التالى..
«رامز تحت الأرض»
حالة من الجدل أثيرت حول حلقتها في برنامج المقالب “رامز تحت الأرض”، مع الفنان رامز جلال في الموسم الرمضاني الماضي، وتوقع البعض بأن تكون الحلقة مفبركة خاصة وأن البرنامج لا يجرؤ على إجراء تلك المقلب في فنانة تجاوزت الـ67 من العمر، حيث أبدي عدد من النشطاء غضبهم واستياءهم من استضافة فنانة بمكانة وسن “سهير رمزي”، حيث علّق أحدهم: “عيب عليك يا رامز! سهير رمزي ست كبيرة عمرها ٦٧ سنة تبهدلها البهدلة دي”.
«قبلة»
اتهمت أيضًا بالترويج للمثلية الجنسية، بعد تقبيلها للفنانة صابرين من الفم في إحدى المناسبات الفنية، وردت خلال حلولها ضيفة على  برنامج “100 سؤال”، المذاع على قناة “الحياة” على ذلك الموقف بأنهما اضطرا لتقبيل بعضهما من الفم، لأن وجنيتهما كانت مطبوعة بقُبلات العديد من الزميلات في الحفل، ولم “يعد هناك مكان”، قائلة: “كان المكان مزدحما للغاية، وصابرين بمثابة شقيقتي، وكانت وجنتينا مليئة بقبلات العديد من الزميلات، وهي كلها أسباب وراء تقبيل بعضنا من الفم، وكانت قبلة خفيفة أقرب لملامسة الشفاة”.