ارشيف الملاذ نيوز

جريمة بشعة .. مقتل مهندس اردني في محافظة الجيزة والسفارة الاردنية في القاهرة تتابع

الملاذ نيوز : قالت السفارة الاردنية في القاهرة انها تابعت حادثة مقتل مواطن في العقد السابع عثر عليه متوفيا في شقته الواقعة بمدينة أكتوبر في محافظة الجيزة يوم الأربعاء الماضي.
وأشار مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الى ان السفارة حال تلقيها معلومات حول مقتل أردني في احدى مناطق محافظة الجيزة بجمهورية مصر العربية بعد العثور على جثته من قبل حارس العقار وقد فارق الحياة وهو مكبل اليدين ما استدعى التحقيق في وجود شبهة جنائية في الحادثة.
وعلى الفور قامت السفارة بالاتصال مع الاجهزة الامنية المختصة لمتابعة الحادثة والسير بإجراءات التحقيق والتشريح الشرعي للجثة، حيث أعلمت السلطات المصرية السفارة بأن المواطن قد تعرض لعملية سرقة وقتل من قبل أربعة أشخاص مصريين، وتم القبض عليهم الاثنين والتحقيق جار معهم حتى الآن.
وقامت السفارة بعد صدور قرار النيابة بالإفراج عن الجثمان والسير بإجراءات نقله الى المملكة بناء على طلب ذويه، وسيتم ذلك خلال الايام القليلة القادمة.
وتتابع السفارة ايضا إجراءات تقديم المتهمين الى القضاء لنيل عقابهم.
وكانت الاجهزة الامنية عثرت في مصر على جثة مهندس اردني (يحمل الجنسية الأميركية) ويبلغ من العمر 73 عاما بداخل حمام شقته في بمدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة ، حيث قادت التحقيقات الى الشك في ربة منزل كانت تتردد على شقته كثيرا.
واستمعت النيابة العامة المصرية الى اقوال المتهمة بحادثة القتل ، حيث قالت انها كانت على علاقة بالمجني عليه بدأت منذ 3 سنوات وكانت تترد الى منزله كثيرا وكانت تعلم بثرائه، وكان المهندس ينفق عليها ويمنحها الأموال التي تطلبها.
وقالت انها عانت خلال الفترة الأخيرة من ظروف مادية صعبة مما جعلها تفكر في كيفية الحصول على الأموال، ففكرت في قتل المهندس، ليقينها بوجود أموال معه داخل الشقة، من خلال أحاديثهما ومقابلاتهما المستمرة.
وقالت انها اتصلت بطليقها واخبرته بخطتها ، واوهمته بانها تريد العودة للعيش معاً فور تنفيذ الجريمة والاستيلاء على اموال المهندس، فوافق طليقها واقترح باشراك صديقه في الجريمة.
بعدها اتصلت المتهمة بالمهندس واخبرته برغبته بالحضور الى شقته فوافق ، وعند الوصول وبمجرد فتح المهندس لباب الشقة دفع طليق المتهمة الرئيسة وصديقه الباب بقوة، ليعتديا على المجني عليه فأسقطاه أرضاً، ثم قام الثلاثة بتقييده بالحبال، ووضع لاصق على فمه لمنعه من الاستغاثة وكشف جريمتهم.
وقام المتهمون بقتل المجني عليه خنقاً، ثم طعنوه بضع طعنات .
واستولى المتهمون على مبالغ مالية كبيرة من الشقة، إلى جانب 3 هواتف محمولة وبعض محتويات الشقة سهلة الحمل وغالية الثمن.
وقررت النيابة حبس المتهمين الثلاثة لحين استكمال التحقيقات.